الأربعاء، 3 فبراير، 2010

التناص القرآني في الشعر العُماني الحديث

الملخص

يعد التناص من أبرز التقنيات الفنية التي عني بها أصحاب الشعر الحديث، واحتفوا بها بوصفها ضرباً من تقاطع النصوص الذي يمنح النص ثراء وغنى، ويسهم في النأي به عن حدود المباشرة والخطابة. ويركز هذا البحث على دراسة ضرب من ضروب التناص في الشعر العُماني الحديث، وهو التناص القرآني، وهو ما لم يلتفت له الباحثون في الشعر العماني، وأعني به الاشتباك بين النص الشعري والنص القرآني، وذلك لأنه الأظهر والأكثر انتشاراً في هذا الشعر. وبعد أن يقدم الباحث مهاداً نظرياً يبرز فيه معنى المصطلح محاولاً العثور على مقابله في تراثنا العربي؛ فإنه يعمد إلى دراسة نماذجه دراسة تحليلية تطبيقية، مميزاً بين طريقة توظيفه في القصيدة التقليدية ومثيلتها في نظيرتها الحداثية، دون إغفال تتبع هذا التوظيف وخصوصيته بالنظر إلى توظيفه في القصيدة العربية بعامة.

النص الكامل
http://www.najah.edu/index.php?page=2150&l=ar&extra=%26id%3D204

تقدير مستويات القلق لدى طالبات كلية التربية الرياضية في جامعة اليرموك في مساقات الجمباز


الملخص

تهدف الدراسة الحالية المعنونة "تقدير مستويات القلق لدى طالبات كلية التربية الرياضية/ جامعة اليرموك لمساقات الجمباز"، الى التعرف على مستويات القلق لدى طالبات كلية التربية الرياضية جامعة اليرموك في مساق الجمباز. ولتحقيق هدف الدراسة استخدمت الباحثة مقياس سبيلبيرجر Sbeilberger scale لقياس القلق وقائمة تقدير الذات لقياس حالات القلق والسمة. وتكونت عينة الدراسة من (40) طالبة تم اختيارهن بالطريقة القصدية لقياس حالات القلق لديهن قبل الاختبار النهائي. وبعد تطبيق الأداتين وتحليل النتائج خلصت الدراسة الى ما يلي: - توجد فروق دالة إحصائيا بين الطالبات في فئتي البحث في قلق الحالة قبل الامتحان. بينما لا توجد فروق بين الطالبات في فئتي البحث في قلق السمة قبل الامتحان. وتوصي الباحثة بما يلي: 1) الاهتمام بالإعداد النفسي للطالبات. 2) واستخدام كافة الوسائل التي تسهم في معايشة الطالبات لظروف الامتحانات العملية الفعلية وما يرتبط بها من مواقف قبل الامتحان بوقت كاف.

النص الكامل
http://www.najah.edu/index.php?page=2150&l=ar&extra=%26id%3D205

مستوى التفكير التأملي لدى طلبة البكالوريوس والدراسات العليا في جامعة النجاح الوطنية

الملخص

هدفت هذه الدراسة تحديد مستوى التفكير ألتأملي لدى طلبة البكالوريوس والدراسات العليا في جامعة النجاح الوطنية، إضافة إلى تحديد الفروق في مستوى التفكير ألتأملي تبعا لمتغيرات، نوع الكلية، والجنس، والمستوى الدراسي. ولتحقيق ذلك أجريت الدراسة على عينة قوامها (641) طالبا وطالبة، وذلك بواقع (550) من طلبة البكالوريوس و(91) من طلبة الماجستير، ولغاية قياس التفكير ألتأملي طبق مقياس ايزنك وولسون والذي اشتمل على (30) فقرة. أظهرت نتائج الدراسة أن مستوى التفكير ألتأملي لدى طلبة البكالوريوس والدراسات العليا في جامعة النجاح الوطنية كان جيدا حيث وصل المتوسط الحسابي للإجابة على مقياس ايزنك وولسون إلى (23.21) درجة من أصل (30) درجة، وبنسبة مئوية (77.66%). كما أظهرت النتائج انه توجد فروق ذات دلالة إحصائية عند مستوى الدلالة (? =0.05) في مستوى التفكير ألتأملي لدى طلبة البكالوريوس والدراسات العليا في جامعة النجاح الوطنية بين طلبة الكليات العلمية والإنسانية ولصالح طلبة الكليات الإنسانية، وبين طلبة البكالوريوس والماجستير ولصالح طلبة الماجستير، بينما لم تكن الفروق دالة إحصائيا تبعا للجنس.

النص الكامل
http://www.najah.edu/index.php?page=2150&l=ar&extra=%26id%3D207

مستوى الابتكار الإداري لدى الوزارات الفلسطينية

الملخص

تسعى هذه الدراسة للتعرف على مستوى الإبداع الإداري لدى الوزارات الفلسطينية. وكان هناك العديد من المتغيرات التي استخدمت كمؤشرات لقياس مستوى الإبداع وهي: التوجيه نحو العمل المبدع، تطوير القدرات الإبداعية، بناء ثقافة الابتكار، إدارة التعلم لأفكار جديدة، تنظيم المؤسسة من أجل الابتكار واتخاذ قرارات حكيمة. ولقد تم استخدام المنهج الوصفي التحليلي، كما تم استخدام العينة الطبقية والبيانات الأولية والثانوية. ولقد بلغت حجم العينة 400 شخص. ولقد خلصت الدراسة إلى وجود مستوى مقنع من الإبداع لدى الوزارات الفلسطينية، إلا أن هناك تعطيل لانسياب الأفكار، كما أن التشريعات واللوائح تعيق العمل، ولا يشجع المدراء في الوزارات الفلسطينية الاتصال المباشر مع المرؤوسين كما أن الهياكل التنظيمية للوزارات لا تدعم الإبداع فيها أو اتخاذ القرارات المناسبة. أوصت الدراسة ببناء ثقافة مشجعة للابتكار عبر إيجاد استراتيجية طويلة الأجل للتعلم والتدريب، كما أن هناك حاجة لتطوير التشريعات والأنظمة الداخلية للوزارات وهناك حاجة لمزيد من التفويض وتعزيز مكانة العاملين في الوزارات.

النص الكامل
http://www.najah.edu/index.php?page=2150&l=ar&extra=%26id%3D208

معالجة بعض حالات الانحراف في قواعد البيانات غير المعيارية باستخدام الذكاء الصناعي ومعالجة اللغات الطبيعية وتطبيقاتهم على اللغة العربية

الملخص

تهدف هذه الدراسة إلى تقديـم بعض ظواهـر الانحـراف فـي قواعد البيانات الالكترونية غير المعيارية ومحاولة معالجتها، وذلك من خلال الطرح أو الإجابة على الاستفسارات المقدمــة لأدوات البحث ووسائــل معالجــة المعلومات بطريقــة أتوماتيكيــة، وذلك باستخــدام تقنيــات معالجــة اللغــات الطبيعيــة "Natural Language Processing" والذكاء الصناعي (AI) "Artificial Intelligence" المعتمد على الانظمة الخبيرة "Expert Systems" والشبكــات العصبيــة "Neural Networks". وتعد هــذه الدراســة جزء? من الدراســات التــي تعالــج قواعــد البيانــات باللغــة العربيــة باستخــدام الحاســوب.

النص الكامل
http://www.najah.edu/index.php?page=2150&l=ar&extra=%26id%3D209

الآثار النفسية والاجتماعية الناجمة عن عدم صرف الرواتب للموظفين بمحافظات غزة

الملخص

تهدف الدراسة الحالية إلى معرفة الآثار النفسية والاجتماعية لدى الموظفين بمحافظات غزة الناجمة عن ظاهرة عدم صرف رواتبهم، ومعرفة درجة اختلاف الفروق في هذه الآثار باختلاف كل من النوع، وقيمة الراتب، والميل التنظيمي، وأجريت الدراسة على عينة من (120) من الموظفين بالسلطة، وباستخدام مقياس الآثار النفسية والاجتماعية للعقم من إعداد عسلية توصلت الدراسة إلى: أن أكثر الآثار النفسية والاجتماعية التي تترتب على عدم صرف الرواتب كان: الضغوط النفسية، القلق، فقدان الاستمتاع بالحياة، والاكتئاب، ثم الاضطرابات السيكوسوماتية، والوحدة النفسية، وفقدان المعنى واللامبالاة، والاتجاه نحو الجريمة، كما أظهرت نتائج الدراسة وجود فروق دالة بين الموظفين في مجال الاكتئاب، والاضطرابات السيكوسوماتية، والاتجاه نحو الجريمة لصالح الذكور، كما بينت النتائج أنه كلما زادت مدة عدم صرف الرواتب زادت الحالة النفسية سوءا، وكانت الآثار النفسية والاجتماعية سلبية، حيث يوجد الإحساس بالأسى والضيق والتوتر والاكتئاب والقلق ومن ثم فقدان المعنى واللامبالاة والوحدة النفسية، وكذلك كما أظهرت نتائج الدراسة وجود فروق دالة إحصائيا تبعا لمتغير الميل التنظيمي في مجالات: فقدان الاستمتاع بالحياة، والقلق، والاكتئاب، والاضطرابات السيكوسوماتية، والاتجاه نحو الجريمة، والدرجة الكلية للآثار لصالح ذوي الميول لحركة فتح، في حين لم توجد فروق في المجالات الأخرى، وأشارت النتائج إلى عدم وجود فروق دالة في جميع المحالات تبعا لمتغير قيمة الراتب.

النص الكامل
http://www.najah.edu/index.php?page=2150&l=ar&extra=%26id%3D191

الذكاء الانفعالي وعلاقته بالسعادة والثقة بالنفس لدى طلبة جامعة الأقصى

الملخص

هدفت هذه الدراسة إلى الكشف عن مستويات الذكاء الانفعالي والسعادة والثقة بالنفس لدى طلبة جامعة الأقصى، والتعرف على العلاقة بين الذكاء الانفعالي وكلٍ من السعادة، والثقة بالنفس، ومعرفة الفروق بين متوسطات أفراد العينة في الذكاء والسعادة والثقة بالنفس، والتي يمكن أن تعزى إلى النوع (ذكر- أنثى)، وقد بلغت عينة الدراسة (231) طالباً وطالبة (85 طالب- 146 طالبة)، وقد استخدمت الباحثة في الدراسة ثلاثة مقاييس الأول لقياس الذكاء الانفعالي، والثاني لقياس السعادة، والثالث لقياس الثقة بالنفس. وتوصلت نتائج الدراسة إلى أن مستويات الذكاء الانفعالي والسعادة والثقة بالنفس هي على التوالي 70.67%، 63.16%، 62.34%، كما توصلت إلى وجود علاقة ارتباط موجبة بين الذكاء الانفعالي وكلٍ من السعادة، والثقة بالنفس، كذلك توصلت إلى عدم وجود فروق بين متوسطات درجات أفراد العينة في الدرجة الكلية للذكاء الانفعالي، والسعادة، والثقة بالنفس تعزى لمتغير النوع.

النص الكامل

http://www.najah.edu/index.php?page=2150&l=ar&extra=%26id%3D192